الجراحة التجميلية والبلاستيكية

تهدف الجراحة التجميلية، إلى تصحيح الخلل الخلقي، وما يظهر مع تقدم العمر من مشاكل، وتسعى إلى جعل الشخص يشعر بحالة جيدة من الناحية الجمالية والنفسية. يوحد لدينا غاية واحدة فقط من وراء ما نقوم به من التدخلات الجراحية. وهو جعل مرضانا يشعرون بأنفسهم أفضل. وهذا يمكن أن نحصل عليه في ما نحققه بالعمليات الجراحة التجميلية التي نحفظ بها الناحية الوظيفية للجسم. نحن جراحين التجميل نقوم بتقييم المشكلة في المرضى الذين يراجعوننا من أجل عملية التجميل الموجودة، وبعد ذلك نضع التشخيص؛ وبناءً على ذلك نقدم خيارات المعالجة. يتم القيام بجميع أنواع العمليات التجميلية إبتداءً من عمليات إعادة الشبوبية، ومعالجة   الصدمات، وسرطان الجلد – البشرة، والتشوهات في الشكل الخلقية الحاصلة منذ الولادة، ومعالجة المشاكل المؤدية إلى الخلل في المظهر البدني وما يؤدي منها إلى الخلل بالصحة، كل ذلك يمر من قسم الجراحة التجميلية والبلاستيكية في مشفى مديسينه هوسبيتل.

 

العمليات التي تم إجرائها في مجال الجراحة التجميلية والبلاستيكية؛

 

تجميل الأنف

تكبير – تضخيم الثدي

تصغير الثدي

رفع الثدي للأعلى

شد الوجه

عملية تجميل غطاء العين (بليفاروبلاستي)

تقويم الأنف من الناحية التجميلية والوظيفية (رينوبلاستي، سيبتورينوبلاستي)

تطبيق البوتوكس ومواد الحشو

تقويم الأذن البارزة وكل المشاكل الجمالية الأخرى المتعلقة بالأذن

تكبير الحنك وتصغيره (مينتوبلاستي)

إزالة مشاكل البشرة (وأثر الجروح) والمشاكل التجميلية الأخرى

عمليات التقليل من الدهون الزائدة الموجودة تحت الجلد – البشرة (ليبوسكشن – شفط الدهون – ليبكتومي)

شد البطن (أبدومينوبلاستي) 

تطبيق البوتوكس ومواد الحشو

شد الفخذ

شق الشفة - والحلق

عدم وجود الأذن، الخلل الآخر الموجود في الأذن الضخمة

أورام الجلد والشرة والأنسجة اللينة

الأورام الخلقية، الشامات، والكتل، وتشوه الأوعية الدموية، والأورام الوعائية

صدمات الوجه والأنسجة اللينة

جراحة الوجه والكفين (حوادث المرور، ووالأورام وعيوب العظام الحاصلة نتيجة أسباب أخرى – الكسور الخلل في الشكل والخلل الوظيفي، وجراحة الفك)

أورام الرأس – والرقبة وترميم العيوب الموجودة فيهم 

عدم وجود الثدي، والتفاوت في التساوي أو أنسجة الثدي المفرطة

التثدي عند الرجال (الثدي الكبير لدى الرجال)

دراحة اليد (الأصابع الملتصقة وما مثلها من التشوهات الخلقية، الصدمات الأورام)

التشوهات الحاصلة بعد الحروق، التشنجات، والإنكماش، والأضرار الحاصلة على الأنسجة اللينة بسبب المواد الكيميائية. 

 

DO YOU NEED HELP?

444 0 205

Our experts are always ready to help you.